الانشـطة

ورشة عمل "تطوير صناعة الطحالب في المملكة العربية السعودية"

نظمتها وزارة البيئة والمياه والزراعة بالتعاون مع الجمعية السعودية للاستزراع المائي والسفارة الفرنسية بالرياض

ورشة عمل "تطوير صناعة الطحالب في المملكة العربية السعودية"
المملكة العربية السعودية - الرياض 2018-07-16

أقام البرنامج الوطني لتطوير الثروة السمكية بوزارة البيئة والمياه والزراعة بالتعاون مع الجمعية السعودية للاستزراع المائي والسفارة الفرنسية بالرياض ورشة عمل "تطوير صناعة الطحالب في المملكة العربية السعودية " وذلك يوم الاثنين 3 ذي القعدة 1439هـ الموافق 16 جولاي 2018م بقاعة الفريدة بمدينة الرياض.
وقد اقيمت الورشة تحت رعاية سعادة وكيل الوزارة للزراعة المهندس احمد بن صالح العيادة وحضور معالي سفير الجمهورية الفرنسية لدى المملكة السيد فرانسوا غوييت وذلك بحضور عدد من المؤسسات الاكاديمية والبحثية وعدد من الشركات الفرنسية الخاصة المعنية بصناعة الطحالب.
حيث تهدف هذه الورشة الى تامين نظام مستدام لإنتاج الأغذية والدواء والأعلاف في المملكة العربية السعودية على ضوء التنمية المستدامة في المياه والطاقة والغذاء كأحد المسائل المهمة في رؤية المملكة 2030.
من جانبه عبر سعادة وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة للزراعة المهندس احمد العيادة في كلمته الافتتاحية للورشة عن سعادة بهذه الورشة التي تأتي تتويجاً للتعاون المشترك بين الجانبين وتفعيلاً لمذكرة التفاهم التي وقعت في شهر إبريل من هذا العام والتي تهدف إلى تطوير تقنيات إنتاج الطحالب في المملكة من خلال نقل التقنيات والمعارف الخاصة بإنتاج الطحالب والمنتجات الناتجة عنها ,وذلك على هامش زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع لفرنسا والتي تهدف إلى بناء شراكة جديدة تسهم في تشجيع الاستثمار في المملكة بما يتناغم ورؤية المملكة العربية السعودية 2030.
واضاف سعادته أن هذه الورشة هي الأولى من نوعها التي تجمع أكثر من 20 شركة خاصة من الشركات السعودية والفرنسية وعدد من الجهات الاخرى والتي تتوزع في عدد من المجالات تشمل " الابحاث والتطوير والطاقة والكيماويات والزراعة و الاستزراع المائي وانتاج الأعلاف، والصناعات الطبية والتجميلية " وذلك لبناء شراكه حقيقية بين الجانبين لتعزيز ودعم فرص الاستثمار في مجالات انتاج الطحالب في المملكة من خلال نقل التقنيات الحديثة الخاصة بإنتاج الطحالب والاستفادة من المزايا النسبية للملكة التي تتوفر فيها جميع الظروف والإمكانات الطبيعية والمناخية  لقيام صناعة استزراع طحالب متطورة يستفاد منها من نواحي إقتصادية وبيئية.
سعادة الرئيس التنفيذي للبرنامج الوطني لتطوير الثروة السمكية الدكتور علي الشيخي أكد ان هذه الورشة تأتي تفعيلا لمخرجات خارطة الطريق الخاصة انتاج الطحالب في المملكة واكد انها ضمن الجهود الحثيثة التي يبذلها البرنامج بالتعاون مع الجمعية السعودية للاستزراع المائي وعدد من الجهات. حيث تكتسب صناعة استزراع الطحالب اهمية كبرى للمملكة من خلال احلال البروتين الناتج عن الطحالب بديلاً لمسحوق السمك في صناعة الاعلاف التي تتوسع يوماً بعد يوم في المملكة نتيجة التوسع الكبير في قطاع الاستزراع المائي الذي يستهدف رفع الانتاج الى اكثر من نصف مليون طن بحلول العام 2030.
كما أكد سعادته ان للطحالب جوانب اقتصادية وبيئة اخرى تشمل رفع مستوى جودة الاعلاف المستخدمة في جميع القطاعات الزراعية ، ودخولها في صناعة الاسمدة الزراعة، وعدد من الصناعات الطبية والتجميلية والمكملات الغذائية وغيرها من المواد ذات القيمة المضافة العالية، كما ستسهم هذه الصناعة في تحقيق مردود اقتصادي مهم من خلال توفير فرص عمل جديدة، والمساهمة  في  خفض التأثيرات البيئية وذلك من خلال استهلاك كميات كبيرة من ثاني اكسيد الكربون في عمليات استزراع الطحالب. 

 

 




By Saudi Aquaculture Society, on 16 July 2018


تابعونا على شبكات التواصل الاجتماعي

facebook twitter Flickr google plus Youtube RSS

أخر الأنشطة

  • أفتتاح المعرض الزراعي الس

    أفتتح معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي المعرض الزراعي السعودي 37 الذي تنظمة شركة الرياض للمعارض والمؤتمرات تحت..
  • إقامة المعرض التجاري الدو

    تحت رعاية وزارة البيئة والمياه والزراعة تم الإعلان عن انطلاق أعمال المعرض التجاري الدولي الثاني للاستزراع المائي بالتزامن مع المعرض الزراعي السعودي ال..
  • ورشة عمل "تطوير صناع

    أقام البرنامج الوطني لتطوير الثروة السمكية بوزارة البيئة والمياه والزراعة بالتعاون مع الجمعية السعودية للاستزراع المائي والسفارة الفرنسية بالرياض ورشة..

إعلانات

آخر الأخبار